في مباراة إما نكون أو لا نكون , ذبحت الروح الرياضية من الوريد الى الوريد بين الملعب السوسي وضيفه نسر جلمة …

ليس لعاقل أن يشكك في قيمة فريق الملعب السوسي ويخطئ من يرى غير ذلك في فريق النسر الرياضي بجلمة أقول هذا بصفتي صحفي محايد والله عليا شهيدا في هذا الشهر المفضل.. والكل في الساحل يعرف حياديتي ونزاهتي ووقوفي بنفس المسافة من كل النوادي التونسية واعطاء كل ذي حق حقه بعيدا عن لغة الالوان التي يصدرها اليوم بعض الزملاء حيث شممت رائحة التجني  على فريق عريق تأسس منذ بداية الاستقلال (1959) وتخرجت منه عديد النجوم الكروية مثله مثل فريق الملعب الذي يحكي عنه تاريخه المجيد لولا غدر الزمان وأشياء اخرى لا فائدة في ذكرها.. تدخلي هذا كان ضرورة ملحة لوضع النقاط على الحروف برغم ترددي الطويل قبل أن انقش هذه الاسطر بحكم انني اصيل هذه المدينة المناضلة التي انجبت قائد الثورات علي بن غذاهم ،حيث وجدت نفسي بين الولادة جلمة والوسادة الجوهرة سوسة وهذا الكلام ليس برمي ورود..

فكلنا تابعنا بكل اسف ما حدث من مناوشات بين فريقين شقيقين تبعد المسافة بينهما مسافة السكة ولو لم يكن إبن شقيقتي أحد الضحايا الذين تم نقلهم الى المستشفي لقلت أنها مناوشات عادية تحدث اسبوعيا في ملاعبنا ، حيث سرد عليا كامل القصة بصوت مخنوق في الحلق وبجسد كله كدمات بعد ان تم سحله على الارض من طرف مجموعة من احباء الملعب السوسي.. اقول هذا بكل صدق والله عليا شهيد.. نعم المسرحية سادتي الكرام ابناء الملعب السوسي ليست مفبركة كما يدعي بعض الزملاء ولكن هي حقيقة دامغة لا جدال فيها.. فاسألوا طبيب النجم الساحلي الدكتور فيصل الخشناوي الذي عاين اللاعبين بالمستشفي والمؤكد ان هذا الاخير انسان يستثاق به والكل في انحاء تراب الجمهورية التونسية يعرف دماثة اخلاقه.. فحتى الحافلة تم رشقها بالحجارة في غياب التعزيزات الامنية اللازمة.. ودلالة على صدقية كلامي لماذا التحق الامن بعد ذلك بالملعب بكثافة لانه ؟ لأنه ببساطة علم بحدة الاضرار والمواجهات التي حصلت .. هذه المواجهات ولو انها في حقيقة الامر مطاردات جعلت من حكم الساحة السيد كريم الخميري يرفض اللعب ويلتحق عبر سيارة امنية لمعاينة الاضرار بالمستشفى والتقاط بعض الصور في الغرض. 

تقولون ان الحكم كريم الخميري دون على ورقة التحكيم غياب الفريق الزائر.. فكيف لحكم في حجم كريم الخميري يعطي تعليماته للامن وللفريق الزائر بمغادرة الملعب تحت حماية امنية مشددة..معلنا رسميا عن استحالة اجراء اللقاء ان يقوم بتقرير مخادع حسب اقوال بعض الزملاء في الوقت الذي يمنع منعا باتا تسليم ورقة المقابلة للفريقين في صورة تعطل المباراة وابطالها رسميا ؟!!

لذا ها انني اقولها للجميع مع احتراماتي الكاملة لكافة اهالي حي العوينة ورجالاته الميامين ويشرفني ذلك بأن فريق نسر جلمة عرف بالروح الرياضية  وهو مدرسة كروية ومنارة من منارات كرة القدم في تونس مثله مثل الملعب السوسي العظيم لولم يخذله رجالاته وغدر الزمان ليتم تقزيمه بهذه الطريقة الركيكة دون ان يحرك أهاليه ساكنا.. اللوم كان من الاجدر توجيهه الى قائد السفينة الذي تغيب عنوة في هذا اللقاء المصيري في ظل عدم حصول اغلبية اللاعبين على مستحقاتهم.. 

ملخص الموضوع  نسر جلمة هو الفريق الضيف، فكيف يتجرأ لاعبوه على القيام باستفزاز لاعبي الملعب السوسي وجماهيره العريضة خارج القواعد في غياب الجهاز الامني..؟ سخصيا أعتبرها عملية انتحارية بامتياز للنسور أو عنطريات من ابناء علي بن غذاهم الصناديد.. على كل نتمنى ان تكون هذه المناوشات بين الاشقاء سحابة صيف عابرة وبعدها تهدأ النفوس.. كما نتمنى ان ينصف القانون الاجدر بأحقية الفوز  بـ3 نقاط.. وسنصفق للمنتصر ونقول حظ اوفر للمنهزم في قادم المواسم.

الصحفي : رضا السايبي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

ثلاثة عشر + ثلاثة =

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المدير الفني لشبان النجم الساحلي مراد العجمي يفقد إبنته …

*** البقاء لله ***  قال تعالى : وبشر الصابرين الذين اذا اصابتهم مصيبة قالوا انا ...

Inline
Inline