بعد ان تمت استضافته في أحد القنوات التلفزية : عصام البرهومي صاحب 14 بطولة عالمية في فنون القتال يجد نفسه في التسلل لأجل …

إنه حزن رتيب معاد يشعر به انسان غير عادي طالما كان دوره طلائعي ومتفوقا على المستوى الدولي ..نعم عصام البرهومي صاحب 14 بطولة عالمية متتالية في فنون القتال يجد نفسه في موقع المتفرج البسيط بعد ان تم تجاهله عند استضافته من احد القنوات التلفزية التونسية ، بل وجد نفسه ضحية من ضحايا التقلبات والا لماذا تحدثنا عن الثورة وعن أسباب اندلاعها ؟.. هذه الثورة الكاذبة التي تحدثنا عنها المرار العديدة وقلنا فيها ما قلنا بأنها جاءت لتحقق المزيد من الكرامة والديمقراطية والحقوق والعدالة الاجتماعية ولكن يبدو أن الحقيقة على عكس ذلك بالنسبة للبطل العالمي عصام البرهومي وامثاله كثيرون في هذه المساحة الترابية.

البرهومي صاحب 14 بطولة عالمية في فنون القتال تمت استضافته من طرف أحد القنوات التلفزية المعروفة في بلادنا للحديث عن انجازاته العالمية في هذا القطاع ، لكنه وللاسف الشديد تمت معاملته بالبرود من طرف مقدم البرنامج حيث بقي في قاعة الانتظار ينتظر دوره للظهور على “البلاطو” وعندما حان الموعد المحدد للبروز على الشاشة واجراء الحوار المبرمج تم تعويضة بالضيفة التي تليه وهي السيدة بسمة بلعيد ارملة الشهيد شكري بلعيد دون مده بتوضيحات مقنعة ، مما جعله يشتد غضبا وينسحب من القاعة على مرآى ومسمع من العاملين بهذه القناة الذين لم يحاولوا حتى اثنائه عن هذا التصرف .

نعم هكذا نعامل اليوم الرجال الذين شرفونا وزيادة في هذا العصر الخائب.. هذا العصر الوغد بعد ان عجزت الأرحام التونسية عن انجاب امثال البرهومي الذي لا يعرف ارتداء جبة الغرور ولو الى حين .

رضا السايبي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

6 + خمسة عشر =

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الجراند ماستر فرج السوفي رئيسا للإتحاد التونسي لرياضة التايكونجتسو …

أكد السيد عمار رابح الدربالي ممثل الإتحاد الدولي لرياضة التايكونجتسو أنه ونظرا لخصوصية المرحلة التأسيسية ...

Inline
Inline