محمد خليل الجندوبي يسجد لله شكرا بعد تحقيقه اول ميدالية للعرب فى أولمبياد طوكيو

لاعب التايكواندو محمد خليل يهدي الفضية لتونس والمعدن النفيس يذهب للإيطالي فيتو دياكلا …

لاعب التايكواندو البطل التونسي الشاب محمد خليل الجندوبي يهدي أول ميدالية للعرب في أولمبياد طوكيو …

في إنجاز مشرف ، حقق لاعب التايكواندو التونسي محمد خليل الجندوبي (19 سنة)  منذ لحظات الميدالية الفضية ، وهي أول ميدالية لتونس وللعرب في أولمبياد طوكيو 2020 .والفضية رقم 3  في تاريخ تونس و 14 في تاريخ المشاركات التونسية في الأولمبياد .

محمد خليل الجندوبي يسجد لله شكرا بعد تحقيقه اول ميدالية للعرب فى أولمبياد طوكيو

وأحرز البطل ميداليته في مسابقة وزن 58 كلغ إثر بلوغه النهائي وهزيمته أمام الإيطالي فيتو دياكلا الذي فاز في مواجهة الدور قبل النهائي على الأرجنتيني لوكاس لاوتارو جوزمان بنتيجة (29 – 10).

وقد أنهى محمد خليل المقابلة الحاسمة في تحديد معدن التتويج بواقع 12 – 16 ، وقد أظهر الإيطالي شراسته في الثواني الأخيرة حيث كان التونسي متقدما عليه في الجولة الأولى بواقع بواقع 5 – 2 .

وفي غفلة من ممثل العرب ورغم أنه الأفضل فنيا ورغم نضجه التكتيكي إلا أن الإيطالي كان لصا محترفا في سرقة النقاط …

وكان صاحب الميدالية الفضية قد بلغ النهائي بفضل فوزه بالنصف النهائي على بطل العالم الكوري الجنوبي جانغ جون بنتيجة (25 – 19) . و فاز على الروسي ميخاييل ارتمانوف (25 – 18) في الدور ثمن النهائي وعلى الاثيوبي سولومن ديمسي (32 – 9) في الدور ربع النهائي

مقابلة النهائي حضرتها كل البعثة التونسية وعلى رأسها رئيس اللجنة الأولمبية التونسية السيد محرز بو صيان الذي حرص على دعمه وتهنئته بعد كل ترشح

وقد قدم ابن تونس الخضراء مردودا كبيرا خلال المنافسات ، أشاد به كل إعلاميي العالم المتابع لهذا الحدث الأولمبي .

وعلى خلفية هذا الإنجاز المرتقب كان لموقع الأفق الرياضي حوارا مع والد البطل الأولمبي محمد خليل جندوبي السيد هشام الجندوبي الذي أعرب عن أسفه الشديد لعدم تمكن ابنه من العودة بالذهب حيث قال ما يلي :

“كان باستطاعة محمد خليل اعتلاء المدرج الأول للبوديوم ولكن للأسف لم يحالفه الحظ اليوم .”

وأضاف :  “كان الأفضل منذ انطلاق المنافسات وللأسف جزئيات بسيطة تحكمت في النتيجة وحالت دون إهداء العرب ميدالية ذهبية في رياضة التايكوندو.”

وتابع : “إبني ضحّى بعامه الدراسي من أجل هذه المشاركة وكان من المفروض أن يجتاز الإمتحان الوطني للباكالوريا التونسية “شهادة ختم الدروس الثانوية” في شهر جوان/ يونيو المنقضي ولكن فضّل الإستعداد للأولمبياد والتتويج الرياضي على أن يتوج بالنجاح في الباكالوريا وسوف يضطر ابني لإعادة السنة الدراسية إن عجزنا عن إيجاد حل مع سلطة الإشراف لتمكينه من اجتياز الإمتحان بصفة استثنائية بعد عودته من طوكيو هذه الصائفة .”

وعن أهدافه القادمة قال والد بطلنا : “سوف يشارك في بطولة العالم مفتتح العام القادم وإن شاء الله ينجح في اقتلاع اللقب .”

هذا وقد أفادنا أن بطلنا هو الآن بصدد اجتياز اختبار المنشطات مثله مثل كل الذين شاركوا اليوم في المنافسات الأولمبية .

وللإشارة فإن محمد خليل الجندوبي  هو أصغر رياضي تونسي صاحب ميدالية أولمبية فضية إلى حد الآن وهو من مواليد 1 جوان 2002 ، أصيل منطقة الجَديْدَة بتونس وابن المدرب الوطني في التايكواندو الهاشمي الجندوبي صانع الأبطال منهم بطل العالم سيف الطرابلسي المدرب المساعد الحالي لخليل .

تحصل على الدعم من قبل وزارة الرياضة التونسية لأن منذ البداية كان من المتوقع أن مجدا كبيرا في انتظاره خاصة بعد أن فاز سنة 2018 في الألعاب الأولمبية للشبان بميدالية أولمبية وهو في سن الـ16.

ورغم صغر سنه ومع ذلك تاريخه حافل بالتتويجات والميداليات … في جرابه ذخيرة من الألقاب ، نذكر منها على سبيل المثال :
– اوت 2019 الميدالية الذهبية في دورة الألعاب الإفريقية في المغرب،
– فيفري 2020 المركز الاول في التصفيات الأفريقية المؤهلة لدورة الألعاب الاولمبية في المغرب،
– مارس 2021 الميدالية الذهبية لدورة تركيا الدولية  ،
-جوان 2021 بطل إفريقيا في السينيغال

  • الإطار الفني المرافق له :

    المدرب الاول الروسي كوربان باقداييف،
    المدرب المساعد سيف الدين الطرابلسي

    إيمان قدرية الحساني

 

Facebook Comments

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

استقبال البطل الموهبة صاحب فضية أولمبياد طوكيو بمطار تونس قرطاج وسط أجواء إحتفالية متميزة …

  عاد ظهر اليوم البطل التونسي الموهبة محمد خليل الجندوبي صاحب فضية الألعاب الأولمبية طوكيو ...

%d مدونون معجبون بهذه: