إذا كنت تكافح من أجل هدف تحلُم به فكن مثل دياز .. اعتمد على نفسك وواصل العمل حتى النهاية …

 
صورة الأولمبياد … صورة معبرة تتحدث عن قصة كفاح …
 
إذا كنت تكافح من أجل هدف تحلُم به فكن مثل دياز .. اعتمد على نفسك وواصل العمل حتى النهاية !
 
 
الصورة للرباعة و البطلة الأولمبية الفليبينية هيدلين دياز ، من مواليد 20 فيفري / فبراير 1991 فى مدينه زامبوانجا ، التي دخلت التاريخ بتحقيقها أول ميدالية ذهبية في تاريخ مشاركة الفليبين بدورة الألعاب الأولمبية . بفوزها في منافسات رفع الأثقال للسيدات بأولمبياد طوكيو 2020 عن وزن 55 كيلوغراماً .
 
خلف هذا الإنجاز قصةٌ مُذهلة من العزيمة والإصرار كتبتها دياز التي تدربت لوحدها في بداية مسيرتها دون دعم رياضي محترف
 
وتمكنت بعزيمتها وجهدها الشخصي من المشاركة في الأولمبياد في 3 مناسبات قبل طوكيو محطتها هذه الأخيرة . وفي 2021 ، رفعت دياز 224 كيلوجراماً لتسجل رقماً قياسياً أولمبياً لتخطف الميدالية الذهبية .
 
لحظات تاريخية زيّنتها دموع الفرح والفخر عاشها ملايين الفلبينيين حول العالم بفضل “هيدلين دياز” التي حققت أول ميدالية ذهبية أولمبية في تاريخ الفلبين بعد 97 عاماً من المحاولة !
 
الصورة لأيدي “دياز” و تعكس ما يبذله الرياضي من جهود و تضحيات للحصول على اللقب الأغلى له و لوطنه في أكبر تظاهرة عالمية يرفع فيها النشيد الوطني أمام ملايين المشاهدين.
 
ما حققته البطلة الفليبينية طيلة مسيرتها الرياضية جعلت الكثيرون يستلهمون من قصتها الشخصية المتمثلة في الخروج من طفولة اتسمت بالفقر لتحقيق أحلامها على أعلى مستوى.
 
قصة دياز صاحبة الـ30 سنة تُمثل الطموح و الإصرار في النجاح، فالطفلة التي بدأت صغيرة جدا في رياضة رفع الأثقال كانت تستخدم الأنابيب البلاستيكية التي تحمل أوزاناً خرسانية ، وشاركت في أربع دورات أولمبية حيث كانت أصغر رباعة في دورة بكين عام 2008 (17 سنة) ثم انسحبت في دورة لندن 2012 بسبب الإصابة لتعود و تحرز فضية أولمبياد ريو 2016 ثم تتمكن من تحقيق حلمها و التتويج بالميدالية الذهبية في طوكيو.
 
عقب فوزها وخلال عزف النشيد الوطني بمراسم التتويج، أدت البطلة هيدلين دياز التحية العسكرية لأنها عضو في سلاح الجو في الجيش الفيلبيني، وطلب الرئيس الفيليبيني مقابلتها على الهواء من طوكيو بعد ذلك، فظهرت مرتدية ثيابها العسكرية وأدت التحية مرة ثانية لرئيس الدولة ومجلس وزرائه ، و لكن الأجمل كان وقوف الرئيس وجميع أعضاء المجلس ليصفقوا لها لفترة طويلة قبل أن يوجه لها كلمة.
 
 
منحة الذهب لدياز ستكون أكثر من 660 الف دولار و منزل حسب ما أوردته بعض المواقع المختصة.
 
إيمان قدرية الحساني
Facebook Comments

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مبروك لتونس تاسع ميدالية لها بالألعاب البارالمبية الجارية طوكيو 2020 : 3 ذهبية و 4 فضية و 2 برونزية إلى حد الآن …

  كتبت رئيسة التحرير إيمان قدرية الحساني هذا الصباح عبر حسابها الخاص بالفيس بوك ما ...

%d مدونون معجبون بهذه: